الهيئة العامة للاستعلامات بوابتك إلى مصر

الهيئة العامة للاستعلامات

الموقع يستخدم ملفات ارتباط cookies لتساعدك غلى التصفح بشكل اسرع اذا تابعت التصفح فانت توافق على الاستخدام

اوافق

مصر و اوزبكستان

٠٤ سبتمبر, ٢٠١٨
١٢:٥٧ م
٢٨ أبريل, ٢٠٢٤
١٠:٤٥ ص

الموقع

تحدها كازاخستان من الشمال والغرب وتركمانستان من الجنوب وقرغيزيا وطاجكستان من الشرق وكلها جمهوريات إسلامية .

المساحة

448,978 كم²

العاصمة

طشقند

العملة الرسمية

سوم أوزباكستاني

اللغة الرسمية

الأوزبكية

مقدمة:

نالت اوزبكستان شهرة كبيرة لدى المصرين منذ القدم باسم بلاد ما وراء النهر، كما يرتبط شعبها بشــعوب الدول العربية وفى مقدمتها مصر بالعديد من الأواصر التاريخية والثقافية والدينية، ومازالت القاهرة تحتفظ ببعض مآثر علماء وأعلام من اوزبكستان، وهناك العديد من الشواهد والآثار التي توضح عمق العلاقات التاريخية بين البلدين مثل "مقياس النيل" في القاهرة الذي أنشأه "أحمد الفرغاني"، كذلك جامع " ابن طولون" هو من أكبر جوامع مصر من حيث المساحة، و"حديقة الأوزبكية" التي أنشأها "سيف الدين أوزبك اليوسفي".

مصر من اوائل الدول الى افتحت سفارة لها في طشقند عام 1993، بعد استقلال هذه الدولة الحديثة عقب تفكك الاتحاد السوفيتي السابق، التي كانت واحدة من مكوناته، حيث كانت مصر أول دولة عربية تعترف باستقلال اوزبكستان في 1991/12/26، وأقيمت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين من خلال التوقيع على البيان المشترك في هذا الشأن في 1992/1/23، بينما افتتحت أوزبكستان سفارتها في القاهرة عام 1995.

ابرز وقائع العلاقات السياسية بين البلدين

في 28/6/2023 تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالًا هاتفيًا من الرئيس شوكت ميرضياييف، رئيس جمهورية أوزبكستان، الذي توجه بالتهنئة للسيد للرئيس بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، متمنيًا موفور التقدم والرخاء لمصر حكومةً وشعبًا، من جانبه، أعرب السيد الرئيس عن امتنانه للتهنئة واللفتة الكريمة من الرئيس الأوزبكي، داعيًا الله أن يعيد هذه المناسبة على أوزبكستان والأمة الإسلامية كافة بالخير والبركات.

- فى20/2/2023 قام الرئيس شوكت ميرضياييف، رئيس أوزبكستان بزيارة لمصر، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسي، وأصدر الرئيسان بيانا مشتركا حول تعزيز التعاون الشامل بين جمهورية مصر العربية وجمهورية أوزبكستان

١- تلبيةً لدعوة كريمة من السيد عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، يقوم السيد شوكت ميرضياييف، رئيس جمهورية أوزبكستان بزيارة رسمية إلى جمهورية مصر العربية يوميّ ٢٠ و٢١ فبراير ٢٠٢٣، بما يعكس الأهمية التي يوليوا البلدان لتعزيز العلاقات بينهما، حيث يرافق سيادتُه خلالها وفد رفيع المستوى يضم السادة وزراء الخارجية، والاستثمار والتجارة والصناعة، والطاقة، والصحة، والسياحة والثقافة، وكذلك عدد من كبار مسئولي الحكومة الأوزبكية.

٢- عَقَد الرئيسان مباحثات في أجواء من الثقة والتفاهم، حيث تمّ تبادل وجهات النظر حول القضايا الثنائية والإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وقد أعربا عن تقديرهما للتعاون بين الجانبين على المستوى الثنائى، وفي المحافل الدولية. كما أشار الرئيسان إلى أهمية توقيت تلك الزيارة، إذ تحتفل الدولتان بالذكرى الحادية والثلاثين لتدشين العلاقات الدبلوماسية بينهما.

٣- على أساس الروابط التاريخية التي تجمع بين البلدين، تم مناقشة سبل تعزيز العلاقات، حيث أكّد الرئيسان توافر الرغبة المشتركة لتطوير التعاون على كافة المستويات السياسية والتجارية والاقتصادية والاستثمارية والثقافية والعلمية.

٤- شدّد الجانبان على أنّ تنفيذ الاتفاقات التي تمّ التوصل إليها خلال تلك الزيارة الرسمية التي يقوم بها السيد الرئيس شوكت ميرضياييف، وكذلك التي تم التوصل إليها خلال زيارة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى أوزبكستان في عام ٢٠١٨، سيضع أساسًا متينًا لتوسيع أطر التعاون في جميع المجالات.

٥- أعرب الرئيسان عن ارتياحهما لمستوى التنسيق بين البلدين في المحافل الدولية، بما في ذلك الأمم المتحدة، ومنظمة التعاون الإسلامي، ومنظمة شنغهاي للتعاون، ومؤتمر التفاعل وتدابير بناء الثقة في آسيا (سيكا)، وغيرها من المحافل الدولية والإقليمية، وأكّدا أهمية الحفاظ على استمرار الدعم المتبادل والتعاون الوثيق في المحافل الدولية والإقليمية في جميع الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

٦- أشاد السيد رئيس جمهورية أوزبكستان بالجهود التي يبذلها السيد رئيس جمهورية مصر العربية لإحلال السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، وخاصةً على صعيد إيجاد حل دائم وعادل للقضية الفلسطينية، والعمل على عودة الاستقرار في ليبيا. وأشاد السيد رئيس جمهورية مصر العربية بسياسة السيد رئيس جمهورية أوزبكستان والتي تهدف إلى خلق جو من الثقة المتبادلة والصداقة وحسن الجوار في منطقة آسيا الوسطى. كما أكّد الرئيسان ضرورة دعم الأمن والاستقرار في أفغانستان، وعدم السماح بوجود ملاذات آمنة للإرهابيين والمتطرفين فيها، وأكدا ضرورة استمرار الجهود الدولية لمكافحة الإرهاب، كما عبّر الجانبان عن أهمية دعم جهود الإغاثة والأعمال الإنسانية في أفغانستان تفاديًا لحدوث أزمة إنسانية.

٧- أكّد الجانبان أهمية احترام جميع الدول لمبادئ ميثاق الأمم المتحدة، والقانون الدولي، ومبادئ حسن الجوار، واحترام سيادة وسلامة أراضى جميع الدول، وعدم التدخّل في الشئون الداخلية للدول، وحل النزاعات سلمياً على المستويات الثنائية والإقليمية والمُتعددة الأطراف.

٨- أعرب الجانب الأوزبكي عن الترحيب الكبير بانضمام مصر لـ "منظمة شنغهاي للتعاون" بصفة "شريك حوار"، وذلك أثناء فترة رئاسة أوزبكستان للمنظمة خلال قمة "منظمة شنغهاي للتعاون" التي عُقدت في مدينة سمرقند يومى ١٥ و١٦ سبتمبر ٢٠٢٢، كما أكّد استعداده لمواصلة تطوير التنسيق بين مصر وأوزبكستان في إطار عمل المنظمة.

٩- اتفق الجانبان على تطوير العلاقات بين برلماني البلدين، وخاصةً فيما يتعلق بتعزيز أنشطة مجموعتى الصداقة، وتبادل الخبرات على صعيد الدورين التشريعي والرقابي.

١٠- قدّم السيد الرئيس شوكت ميرضياييف التهنئة للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي على استضافة مصر الناجحة لأعمال الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المُتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، والتي عُقدت في شرم الشيخ في نوفمبر ٢٠٢٢، وخاصةً فيما يتعلق بإنشاء "صندوق الخسائر والأضرار" لمساعدة البلدان النامية المعرضة للآثار السلبية لتغير المناخ، كما رحّب السيد الرئيس الأوزبكي بإطلاق "المنتدى العالمي للهيدروجين الأخضر" وأعرب عن استعداد بلاده للتعاون بشأن قضايا التكيف المناخي، ومكافحة التصحر، وسبل تعزيز الاعتماد على الطاقة المتجددة.

١١- أعرب الجانب الأوزبكي عن تقديره الكبير للإصلاحات الشاملة التي تم تنفيذها في إطار "رؤية مصر ٢٠٣٠ لتحقيق أهداف التنمية المستدامة" والبرامج الاجتماعية مثل "تكافل وكرامة" و"حياة كريمة"، وكذلك المبادرات الرامية إلى الحد من الفقر، وجذب الاستثمارات الأجنبية، كما أعرب الجانب المصري عن التقدير لاستراتيجية "أوزبكستان الجديدة" وعملية الإصلاح الطموحة التي بدأها السيد الرئيس شوكت ميرضياييف.

١٢- اتفقت رؤى الزعيمين حول ضرورة إيلاء الاهتمام بالحوار مع الشباب، ورحّبا بالمبادرات التي تم إطلاقها لتأسيس منصات ومنتديات للحوار مع الشباب والاستماع إلى شواغلهم وتأهيلهم للمناصب القيادية. وفى هذا الصدد، أشاد السيد الرئيس الأوزبكى بالبرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة والذي تمّ إطلاقه في سبتمبر ٢٠١٥، وكذلك بالمبادرة الرئاسية بإطلاق واستضافة مصر لمنتديات شباب العالم تحت رعاية السيد رئيس الجمهورية منذ عام ٢٠١٧. ورحّب الرئيس السيسي بمبادرة أوزبكستان لاستضافة منتدى دولي لشباب الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي في أبريل ٢٠٢٣.

١٣- اتفق الجانبان على تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية والاقتصادية، والعمل على زيادة التبادل التجارى بين البلدين، والاستثمارات المتبادلة، وأكّدا أهمية تعزيز أنشطة اللجنة المشتركة للتعاون العلمي والاقتصادي والفني، وتعزيز أنشطة منتدى الأعمال المصري-الأوزبكي. كما رحّبا بتوقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم في العديد من المجالات.

١٤- رحّب السيد الرئيس المصري بالخطوات الهامة التي قطعتها أوزبكستان فى مجال البنية التحتية، ولا سيما لتنفيذ مشروعات الربط بالبنية التحتية الإقليمية المستقبلية الطموحة التي ستسهم في تعزيز حركة التجارة بين أوزبكستان ومختلف دول العالم.

١٥- رحّب الجانبان بتصنيف مصر خلال عام ٢٠٢٢ كإحدى أهم الوجهات السياحية التي يقصدها المواطنين الأوزبك، وزيادة عدد رحلات الطيران المباشرة بين البلدين، وأكّدا ضرورة تعزيز الجهود المشتركة لتنمية حركة السياحة والطيران بين البلدين، وتقديم كافة التسهيلات المُمكنة والتيسيرات المطلوبة لتحقيق ذلك.

١٦- اتفق الرئيسان على تعزيز التعاون بين الجامعات وكافة المؤسسات التعليمية في البلدين. وقد أعرب الجانب الأوزبكي عن ترحيبه بمشاركة أساتذة من الجامعات المصرية في تدريس اللغة العربية في جامعة طشقند للدراسات الشرقية، وأكاديمية أوزبكستان الإسلامية الدولية، وجامعة الاقتصاد العالمي والدبلوماسية.

١٧- أكّد الرئيسان التزامهما بمواصلة تعميق الروابط الثقافية بين الشعبين، ودعمهما لتكثيف المشاركة المتبادلة في الفعاليات الثقافية والفنية في البلدين، وتنظيم الأيام الثقافية والمعارض والمهرجانات الفنية وعروض الفرق الفولكلورية والمعارض السياحية في القاهرة وطشقند لتعزيز التقارب الإنساني والثقافي بين الشعبين.

١٨- أعرب الرئيسان عن قلقهما العميق إزاء انتشار ظاهرة الإرهاب باعتبارها تمثل أحد أخطر التهديدات الأمنية للإنسانية. كما أدان الزعيمان استخدام الدين لتبرير أو دعم أو رعاية الإرهاب. وشددا على أهمية قيام المجتمع الدولي بتنسيق العمل بهدف القضاء على الإرهاب. ودعا الرئيسان إلى العمل على اجتثاث الشبكات الإرهابية وملاذاتها الآمنة والقضاء على بنيتها التحتية وقنوات تمويلها ومنع تحركات الإرهابيين عبر الحدود، ومواجهة محاولات التنظيمات المتطرفة استخدام الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي لزرع التطرف بين الشباب وتجنيد الكوادر الإرهابية، وأكّدا على أهمية تعزيز التعاون الثنائي بهدف مواجهة تلك المخاطر والتحديات.

١٩- أكد الجانب الأوزبكي أهمية الدور الذى تقوم به المؤسسات الدينية المرموقة في مصر؛ وعلى رأسها الأزهر الشريف، في مكافحة الفكر المتطرف ومحاولات ربطه بالدين الإسلامي. كما أعرب عن تقديره لدعوة أوزبكستان للمشاركة في المؤتمرين اللذين استضافتهما جمهورية مصر العربية حول "التطرف الديني: الأساس الفكري والاستراتيجى للتغلب عليه" (٧-٩ يونيو ٢٠٢٢) و"الفتوى وأهداف التنمية المستدامة" (١٧-١٨ أكتوبر ٢٠٢٢).

٢٠- رحّب الجانبان بتوسيع إطار التعاون بين المؤسسات الدينية في البلدين للعمل على منع انتشار الأفكار المتطرفة، بما في ذلك دراسة تأسيس تعاون بين دار الإفتاء المصرية ومركز الفتوى بإدارة مسلمي بأوزبكستان؛ وتعزيز مشاركة الأئمة والوعاظ الأوزبك في الدورات التدريبية التي تنظمها وزارة الأوقاف المصرية.

٢١- جرت المحادثات في جو تسوده المودة والثقة لتعزيز العلاقات بين البلدين. وقد وجّه الرئيس ميرضياييف الشكر إلى الرئيس السيسي على حفاوة الاستقبال وحسن الضيافة. كما وجّه دعوة كريمة إلى الرئيس السيسى للقيام بزيارة رسمية إلى أوزبكستان، واتفق الزعيمان على استمرار التفاعل على جميع المستويات.

- فى 18/2/2023 أكد رئيس المجلس المصري للشئون الخارجية السفير محمد العرابي، أن العلاقات المصرية الأوزبكستانية شهدت خلال السنوات الأخيرة دفعة قوية وحرص مشترك على تعزيز التعاون في عدد من الملفات المشتركة وعلى رأسها ملف الاقتصاد والاستثمار.شدد العرابي، في كلمته أمام المائدة المستديرة التي نظمتها سفارة جمهورية أوزبكستان بالقاهرة - بالتعاون مع المجلس المصري للشؤون الخارجية تحت عنوان: "أوزبكستان و مصر: آفاق التعاون المشترك" - على أن مصر وأوزبكستان يربطهما علاقات تاريخية وثقافية قوية ومتميزة.أبرز رئيس مجلس الشئون الخارجية تقارب الرؤى السياسية بين الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس شوكت ميرضائيف رئيس أوزبكستان، لا سيما أن كلا الرئيسين لديهما اهتمامًا كبيرًا بمجالات التنمية المستدامة.ناقشت المائدة المستديرة بمشاركة السفير منصوربيك كيلتشيف- سفير أوزبكستان في القاهرة ثلاثة محاور وهي: "مصر وأوزبكستان ... تاريخ مشترك وتعاون مستمر"، و"مصر وأوزبكستان ودور الدبلوماسية الرئاسية"، و"مصر وأوزبكستان ... نحو آفاق أرحب للتعاون". 

- فى 9/1/2023 التقت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر في طشقند، مع باختيار سعيدوف القائم بأعمال وزير الخارجية الأوزبكى الجديد، تناول الجانبان سبل تعزيز التعاون في مختلف المجالات خلال المرحلة القادمة بين البلدين.
أشاد القائم بأعمال وزير الخارجية الأوزبكي بقدم العلاقات الوثيقة بين البلدين، معرباً عن عن تقدير بلاده البالغ للتعاون الوثيق القائم، خاصة في مجالات مكافحة الإرهاب والتطرف وتدريب الكوادر الأوزبكية في إطار الدورات التدريبية الهامة التي تنظمها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، مرحباً بالتعاون النشط بين الجامعات المصرية والأوزبكية.

- فى 3/9/2022 استقبل السفير "فلاديمير نوروف" القائم بأعمال وزير خارجية أوزبكستان، السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر لدى أوزبكستان، قدمت السفيرة المصرية التهنئة بالذكرى الحادية والثلاثين لاستقلال جمهورية أوزبكستان، وسلمته الدعوة الموجهة من الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى الرئيس "شوكت ميرضياييف" رئيس أوزبكستان، للمشاركة في قمة قادة العالم يومي ٧ و٨ نوفمبر ٢٠٢٢ خلال الدورة ٢٧ لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ COP27، المقرر عقدها في مدينة شرم الشيخk تناول الجانبان كذلك آفاق تكثيف التعاون في مجال الدبلوماسية الاقتصادية، بما في ذلك من خلال تشجيع الاتصالات المباشرة بين دوائر الأعمال وتنظيم منتديات الأعمال وتنفيذ المشاريع الاستثمارية في مجالات الغزل والنسيج والزراعة والأدوية وغيرها من الصناعات، والعمل على تذليل العقبات التي قد تعوق التبادل التجارى وتسجيل الأدوية المصرية في أوزبكستان وزيادة رحلات الطيران المباشرة بين البلدين.

- في 31/8/2022 أكد سفير أوزبكستان بالقاهرة منصوربيك كيليتشيف على الدور المحوري لمصر التي تعد ركيزة أساسية لإرساء دعائم السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في ضوء دورها المهم في قضية السلام بالشرق الأوسط والتوصل إلى وقف إطلاق النار في قطاع غزة، ووصف العلاقات بين مصر وأوزبكستان بأنها علاقات ودية تقوم على أساس الثقة المتبادلة، وتشكل القواسم التاريخية والثقافية بين الشعبين المصري والأوزبكي أساسًا متينًا لتعزيز التعاون الثنائي، وأكد أن مصر تعد شريكًا واعدًا لأوزبكستان وبوابة لدخول الأسواق في إفريقيا، مشيرًا إلى أن بلاده تحتفل هذا العام بالذكرى الحادية والثلاثين لاستقلالها التي تزامنت مع الذكرى الثلاثين لإقامة العلاقات الدبلوماسية مع مصر في 23 يناير عام 1992، وعن الزيارات المتبادلة، قال إن المحادثات رفيعة المستوى التي عقدت بين الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس الأوزبكي شوكت ميرضيائيف في طشقند يومي 4 و5 سبتمبر عام 2018 اكتسبت أهمية تاريخية وارتقت بالعلاقات الثنائية إلى مستوى جديد؛ وقد شهدت الزيارة التوقيع على 11 وثيقة رسمية للتعاون وإبرام عقود بقيمة 483 مليون دولار.. كما عقد الرئيسان لقاءً وديًا مهمًا في فبراير الماضي في بكين على هامش الافتتاح الرسمي للألعاب الأولمبية الشتوية، ما يشير إلى تطور الاتصالات السياسية والتعاون بشكل مطرد، وعن الاجتماعات، أفاد كيليتشيف بأن القاهرة استضافت في مايو الماضي الجولة العاشرة من المشاورات السياسية بين البلدين وقد تم الاتفاق على خارطة طريق لدعم التعاون الثنائي، فضلاً عن مشاركة الوفد الأوزبكي خلال الفترة من 2 إلى 4 مارس في الدورة السبعين لمعرض النسيج الدولي "كايرو فاشون آند تكس" بالقاهرة، بينما شارك رجال الأعمال المصريون وقادة الشركات الكبرى في منتدى طشقند الدولي الأول للاستثمار الذي عقد في مدينة طشقند.

- فى 14/7/2020 عقدت الجولة الثانية من المشاورات السياسية بين مصر وأوزبكستان، حيث ترأس المشاورات من الجانب المصري السفير د. هاني سليم مساعد وزير الخارجية للشئون الآسيوية، ومن الجانب الأوزبكي نائب وزير الخارجية فرحات صديقوف، وقد تناولت المباحثات استعراض سبل تطوير مجالات التعاون المشترك بين البلدين لاسيما تبادل وجهات النظر حول فرص تعزيز التبادل التجاري والتعاون في مجالات الطاقة والصحة والدواء والزراعة، وذلك في ضوء الإمكانيات الهائلة المتوفرة في البلدين والتي يجب العمل على استثمارها للارتقاء بالعلاقات الى آفاق أرحب، كما بحث الجانبان أيضا سبل تعزيز التعاون في المجال الثقافي، وبما يعكس ما تتمتع به البلدان من إمكانيات تاريخية وحضارية رفيعة المستوى، وتم التأكيد في هذا الصدد على الدور الحضاري الذى تلعبه مصر في المنطقة عبر الأزهر الشريف والذى يُعتبر منبراً لنشر الإسلام المُستنير والوسطي.

- فى 23/4/2020 نشرت الجريدة الرسمية قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي رقم 542 لسنه 2018 بالموافقة على الاتفاق بين حكومتي مصر أوزبكستان بشأن الإعفاء من الحصول على تأشيرات الدخول لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية، والموقع في طشقند بتاريخ 5 سبتمبر 2018، وتهدف الاتفاقية إلى توثيق العلاقات الثنائية بين مصر وجمهورية أوزبكستان وتعزيز علاقات الصداقة والتعاون بينهما، وإعفاء مواطني الدولتين حاملي جوازات السفر الدبلوماسية السارية من الحصول على تأشيرة مسبقة لدخول أراضى الدولة الأخرى بغرض الزيارة أو الإقامة لمدة لا تزيد على 90 يوماً من تاريخ الدخول.

- فى 5/9/2018 قام الرئيس عبد الفتاح السيسى بزيارة لاوزبكستان، استقبله شوكت ميرضيائيف رئيس أوزبكستان. بحث الجانبان سبل التعاون المشترك لمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف والجريمة المنظمة، بما فى ذلك تكثيف المشاورات وتبادل المعلومات بين الأجهزة المعنية الأمنية فى هذا الشأن، تطرقت المباحثات إلى عدد من الموضوعات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، حيث اتفق الجانبان على ضرورة تكثيف التعاون بين الدول الإسلامية لما فيه صالح شعوب تلك الدول، كما أكدا أهمية التوصل إلى حلول سياسية لمختلف الأزمات التى تمر بها منطقتى الشرق الأوسط وآسيا الوسطى، استناداً لمبادئ عدم التدخل فى شئون الدول واحترام سيادتها على أراضيها وعدم التآمر، اتفق الجانبان أهمية التوصل إلى القضية الرئيسية للعالم الإسلامى وهى القضية الفلسطينية وفقاً لحل عادل يضمن للشعب الفلسطينى حقه فى إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية. اتفق الرئيسان على عقد لجنة مشاورات سياسية بين وزارتى خارجية البلدين بشكل دورى للتنسيق والتشاور بشأن مختلف الموضوعات الاستراتيجية ذات الاهتمام المشترك.

- في ديسمبر 1992 قام الرئيس إسلام كريموف رئيس أوزبكستان إلى القاهرة على رأس وفد حكومى كبير، حيث تم التوقيع على عدد من الاتفاقيات، منها اتفاقية "أسس العلاقات والتعاون بين مصر وأوزبكستان"، واتفاقية التعاون الاقتصادى والعلمى والفنى، واتفاقية النقل الجوى، واتفاقية تشجيع وحماية الاستثمارات.

- من 17-19/4/2007 قام الرئيس كريموف رئيس أوزبكستان بزيارة إلى القاهرة للمرة الثانية فى الفترة، تناولت المباحثات الثنائية القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، حيث أكد الطرفان دعمهما للجهود الرامية إلى تجنب صدام الحضارات والثقافات، وأعربا عن أهمية إحلال مبادئ الاحترام المتبادل للأديان والخصوصيات الثقافية للأطراف كافة، وأبدى الطرفان استعدادهما للتعاون الوثيق فى إطار منظمة الأمم المتحدة، ومنظمة التعاون الإسلامى لتنسيق الجهود والمواقف.

التبادل التجارى

- فى 20/2/2023 اوضح م. أحمد سمير وزير التجارة والصناعة ان حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ عام 2022 نحو 49.9 مليون دولار مقارنة بنحو 46.6 مليون دولار وبنسبة زيادة بلغت نحو 7 % ، مشيرا إلى أن هناك فرص إستثمارية متميزة بالسوق المصرى والتى تحظى باهتمام دوائر الأعمال بدولة أوزباكستان لاسيما في مجالات صناعة المنسوجات والملابس الجاهزة والجلود والإلكترونيات والطاقة المتجددة والادوية.

ابرز وقائع العلاقات الاقتصادية بين البلدين

- فى 27/8/2023 استقبل السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، منصور بك كليتشيف سفير أوزبكستان بالقاهرة.
بحث الجانبان سبل التعاون المشترك وذلك فى إطار متابعة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه أثناء زيارة رئيس أوزبكستان الاخيرة للقاهرة ولقائه الرئيس عبدالفتاح السيسى .
خلال اللقاء تواصل «القصير» افتراضيا مع نظيره الأوزبكى ، حيث تلقى منه دعوة لحضور المنتدى الزراعى عن الأمن الغذائى والمقرر عقده فى الفترة من ٧ الى ٨ سبتمبر المقبل، مؤكدًا أهمية حضور مصر هذا المنتدى، وأن ذلك سيكون بمثابة دعم الجانب المصرى للجانب الأوزبكى. 

- فى 28/4/2023 أكد نائب وزير الاستثمار والصناعة والتجارة الأوزبكي سارفار خميدوف أن بعض رجال الأعمال المصريين عقدوا لقاء عبر تقنية الفيديو مع محافظ مدينة "بخاري" ولقاءات أخرى مع نظرائهم الأوزبكيين؛ لبحث دعم التعاون وإقامة مشروعات في أعقاب زيارة الرئيس الأوزبكي شوكت ميرضيائيف إلى مصر، أعرب المسئول الأوزبكي عن اعتقاده بأنه سيتم تنظيم زيارات متبادلة بين الجانبين في القريب العاجل والبدء في مشروعات رائدة للتعاون المشترك.

- فى 18/3/2023 قام على شير طورايوف نائب وزير الزراعة الأوزباكستاني والوفد المرافق له بزيارة لمصر، استقبله السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي. بحث الجانبان وبحث آليات متابعة تعزيز التعاون المشترك بين مصر وأوزبكستان.
زار الوفد الاوزبكستانى مركز بحوث الصحراء في إطار التعاون المشترك بين البلدين من خلال وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، قام الوفد بالتعرف على الأنشطة التي يقوم مركز بحوث الصحراء بتنفيذها في المناطق الصحراوية لتحقيق التنمية المستدامة.

- 22/2/2023 استقبل السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي عزيز فيؤتوف وزير الزراعة في أوزبكستان والوفد المرافق له لبحث سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات البحوث الزراعية وآلية زيادة تبادل السلع الزراعية واستخدام التكنولوجيات الزراعية الحديثة في استنباط الاصناف فضلًا عن امكانية التعاون في الثروة الحيوانية والسمكية، بحث الوزيران خلال اللقاء أيضا تفعيل مذكرات التفاهم المشتركة، والتي سبق توقيعها بين الجانبين، وتعميق دور اللجنة الفنية المشتركة لدفع عملية التعاون بين البلدين.

- فى 20/2/2023 استقبلت د. رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، د. جمشيد كوتشكاروف، نائب رئيس الوزراء الأوزبكستاني، ولذيذ كودراتوف، وزير الاستثمار والصناعة والتجارة، وممثلي الوفد المرافق له، وذلك لمناقشة التعاون المشترك وبحث سبل تعزيز التعاون الثنائي وانعقاد الدورة السابعة من اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي والعلمي والفني، وذلك في ضوء العلاقات القوية بين البلدين والتي تنعكس في الزيارات رفيعة المستوى من قادة البلدين.

- فى 20/2/2023 استقبل م. أحمد سمير وزير التجارة والصناعة جامشيد خوجاييف نائب رئيس الوزراء بدولة أوزباكستان والوفد المرافق له والذى ضم لذيذ كودراتوف وزير الاستثمار والصناعة والتجارة ومنصوربيك كيليتشيف سفير اوزباكستان بالقاهرة إلى جانب عدد من المسئولين بأوزباكستان. تناول اللقاء سبل الارتقاء بمعدلات التبادل التجاري وتعزيز التعاون الصناعي والاستثمارى المشترك بين البلدين خلال المرحلة المقبلة، كما استعرض اللقاء عدد من الموضوعات والملفات الاقتصادية ذات الاهتمام المشترك وكذا تطورات الوضع الاقتصادي العالمي.لفت سمير الى اهمية تشكيل مجلس اعمال مشترك وبما يسهم فى دفع العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين وفتح افق ومجالات جديدة للتعاون بما يتوافق مع الامكانات الاقتصادية الكبيرة لكلا البلدين، وكذا الاستفادة من فرص الاستثمار المتاحة بمصر واوزباكستان .

- في 6/10/2022 استقبل السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، الدكتور إبراهيم عبد الرحمنوف وزير التنمية والابتكار رئيس مجلس القطن الأوزبكستاني والوفد المرافق له، ورحب "القصير"، بالوزير الأوزبكستاني وأشار إلى عمق العلاقات الثنائية بين البلدين على كل المستويات وخاصة قطاع الزراعة، كما أشار إلى مذكرة التفاهم التي تم توقيعها في عام ٢٠١٨ في مجالات تطوير الثروة الحيوانية والميكنة الزراعية باستخدام التكنولوجيات الحديثة وتفعيل مجموعة العمل الفنية الزراعية المشتركة والانتهاء من مشروع مذكرة التفاهم في الحجر الزراعي ووقاية النباتات وبروتوكول التعاون في مجال تصدير شتلات العنب من مصر إلى أزوبكستان وتبادل الخبرات في الانشطة الزراعية المختلفة وزيادة حجم التبادل التجاري الزراعي بين البلدين، وقال "القصير" إن مصر لديها إنتاج وفير من أصناف القطن طويل التيلة ويلقى طلبا متزايدا عالميًا، ومن ناحيته، أعرب الوزير الأوزبكستاني عن سعادته بوجوده في القاهرة ولقاء وزير الزراعة، مشيرا إلى أن وزارته هي المعنية في الأصل بموضوع الابتكار والذي يتداخل في القطاعات الاخرى بأزوبكستان خاصةً قطاع الزراعة وأشار إلى أهمية الدفع نحو زيادة حجم تبادل السلع الزراعية لما لها ميزة تنافسية عالمية خاصة البرتقال المصري والفراولة والعنب، وأكد "عبد الرحمنوف" على أهمية التعاون في مجال إنتاج أصناف القطن متحملة للجفاف والملوحة من خلال برامج التربية النباتية واستخدام التكنولوجيات الحديثة في البحث العلمي فضلًا عن التعاون في صناعة الغزل والنسيج وأنه سينقل رغبة وزير الزراعة المصري في تفعيل أوجه التعاون بين الجانبين إلى وزير الزراعة الاوزبكستاني وسيتم متابعة ما تم الاتفاق عليه مع الجانب المصري، وفي نهاية اللقاء، أكد الجانبان على تفعيل مذكرات التفاهم الموقعة وإنهاء الإجراءات اللازمة لتوقيع مذكرة التفاهم في مجال الحجر الزراعي في أقرب فرصة ممكنة وكذا بروتوكول التعاون في تصدير شتلات العنب المصري إلى أزوبكستان، وكذا تفعيل اللجان الفنيه الزراعية المشتركة بين الجانبين وتعزيز التعاون الثنائي في مجالات بناءً القدرات والبحوث التطبيقية المشتركة المتعلقة ببرامج التربية المختلفة في القطن فضلًا عن التعاون في مجال الأمصال واللقاحات والاسماك والدواجن. 

- في 31/8/2022 قال سفير أوزبكستان بالقاهرة منصوربيك كيليتشيف إن الجانبين المصري والأوزبكي قد وقعا على عدد من الاتفاقيات من بينها اتفاقية تشجيع وحماية الاستثمار واتفاقية أخرى التعاون الاقتصادي والعلمي والتقني؛ وبلغ التبادل التجاري 1ر34 مليون دولار عام 2021 ولكن هناك الحاجة لبذل الجهود لزيادة التجارة الثنائية التي لا ترقى لمستوى العلاقات السياسية بين البلدين ولا الإمكانيات الاقتصادية، وأضاف أن أوزبكستان تستورد من مصر المنتجات الصيدلانية والحمضيات والمنظفات بينما تصدر لمصر الغزل والنسيج ومنتجات الثروة الحيوانية والنقل والخدمات السياحية، مؤكدا على السعي لفتح آفاق للتعاون في ضوء الفرص غير المستغلة؛ من بينها الاستفادة من مجلس رجال الأعمال المصري - الأوزبكي الذي يلعب دورًا في دعم التعاون التجاري والاقتصادي والاستثماري بين الجانبين.. كما أن تشكيل مجموعة عمل بين وزارتي النقل في البلدين سيعمل على خفض تكلفة النقل ودعم تجارة البضائع بما يخدم المصالح المشتركة.

- فى 30/12/2021 التقت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر فى طشقند، بوزير الزراعة الأوزبكى Jamshid Khodjaev ، تناول اللقاء آفاق التعاون مع أوزبكستان لتفعيل مذكرة التفاهم فى مجال الزراعة، والتى وُقعت بين البلدين خلال زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى أوزبكستان فى سبتمبر ٢٠١٨، والتي تشمل مشاركة الخبرات فى مجال إنتاج الأسمدة العضوية، والأعلاف الحيوانية، والأدوية البيطرية، وبناء الصوب الزراعية، وإنشاء المزارع السمكية إلى جانب تعزيز التعاون بين الجامعات المصرية والأوزبكية المعنية بالزراعة والمعاهد البحثية، أكد الوزير الأوزبكى على اهتمام بلاده بتبادل الخبرات العملية والعلمية بين المعاهد البحثية والمؤسسات التعليمية ذات الصلة، لاسيما فى مجالات استصلاح الأراضى والرى بالتنقيط، وأهمية العمل على زيادة معدل التبادل التجارى ليرقى إلى مستوى العلاقات بين البلدين، وتنويع المنتجات الزراعة فى عمليات التصدير والاستيراد بين البلدين. أثنى الوزير الأوزبكى على تميز الأدوية البيطرية ولقاحات الحيوانات التى تنتجها مصانع الأدوية المصرية، وتم الاتفاق أيضاً على النظر فى سبل جذب رجال الأعمال المصريين للاستثمار فى أوزبكستان لا سيما فى المجالات المتعلقة بإنتاج الأدوية البيطرية.

- فى 27/2/2021 التقت أميرة فهمي، سفيرة مصر فى طشقند، د. عبد الحكيم خاجيباييف وزير صحة أوزبكستان، بحث الجانبان مقترحات تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين اتصالاً بقطاع الصحة والصناعات الدوائية، وإمكانيات التعاون المستقبلي في تصدير الأدوية المصرية إلى أوزباكستان، وسبل تذليل العقبات أمام تسجيل الأدوية المصرية، والتسهيلات التي يمكن أن تقدمها الحكومة الأوزبكية في هذا الخصوص كما تم تناول التعاون فى مجالات علاج الأورام، والبحث العلمي، وتدريب الكوادر الطبية خاصة فى مجال إدارة المستشفيات، وإيفاد أطباء مصريين لفترات محدودة لمناظرة الحالات الصعبة في التخصصات المطلوبة في أوزبكستان، وخاصة فى مجال الأورام وجراحات المخ.

- فى 28/1/2021 التقت أميرة فهمى، سفيرة مصر فى طشقند، بنائب رئيس الوزراء ووزير الاستثمار والتجارة الخارجية لأوزبكستان “ساردار أومورزاكوف”، حيث تناول اللقاء سبل تعزيز العلاقات بين البلدين على الصعيد الاقتصادى ولاسيما فيما يتعلق بالاستثمارات المتبادلة والتجارة البينية، وإمكانية الاستفادة من اتفاقات التجارة الحرة التى انضمت إليها كل من مصر وأوزبكستان، وكذا سبل تشجيع المستثمرين من الجانبين وتعريفهم بالفرص الاستثمارية المتاحة وتقديم التسهيلات الممكنة وتوفير مناخ استثمارى جذاب وآمن، فضلاً عن تعزيز التفاعل بين القطاع الخاص ومجتمعات الأعمال من خلال غرفتى التجارة والصناعة فى مصر وأوزبكستان، تمت أيضاً مناقشة الجوانب اللوجيستية المتعلقة بنقل البضائع بين الدولتين، واستعرض وزير الاستثمار مساعي بلاده لإيجاد أفضل الطرق وممرات النقل من خلال دراسة الخيارات المتاحة، وكذلك من خلال إبرام اتفاقات مع دول الجوار والتعاون معهم لإنشاء خطوط سكة حديد، مما قد ينعكس بالإيجاب لصالح دعم التجارة الخارجية الأوزبكية بما فيها مع مصر، تطرق الاجتماع أيضاً إلى استئناف عمل اللجنة المشتركة بين البلدين لدفع العلاقات الثنائية من الناحية الاقتصادية لترتقي إلى مستوى العلاقات السياسية والثقافية الوطيدة بين البلدين.

- فى 14/8/2018 قام وفد أوزبكستانى برئاسة جشميد خوجاييف وزير التجارة الخارجية الأوزبكي بزيارة لمصر، التقى الوفد مع د. محمد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى، ود. سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، ود. هشام عرفات وزير النقل، ود. رانيا المشاط وزيرة السياحة، ود. محمد معيط وزير المالية، ود. عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، ود. هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، ود. أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، وم. عمرو نصار وزير التجارة والصناعة. بحثا الجانبان ترتيبات عقد اجتماعات الدورة السابعة للجنة المشتركة المصرية الأوزبكية للتعاون الاقتصادي والعلمي والفني، وتعزيز التعاون الاستثماري بين مجتمعات الأعمال في البلدين من خلال تنظيم منتدى أعمال على هامش اللجنة المشتركة المصرية الأوزبكية، وتجمع كبرى الشركات من البلدين لاستعراض أحدث واهم تطورات مناخ وفرص الاستثمار في البلدين، وذلك بهدف إقامة مشروعات مشتركة ، مع إقامة مجلس استثماري لتسهيل وتشجيع ضخ الاستثمارات في البلدين، بالاضافة الى التعاون في مجالات النقل والسياحة والزراعة والشباب والصحة وزيادة التبادل التجارى.

- فى 5/9/2018 قام الرئيس عبد الفتاح السيسى بزيارة لاوزبكستان، استقبله شوكت ميرضيائيف رئيس اوزبكستان، بحثا الجانبان أوجه التعاون الثنائي وحرصا على دفع التبادل التجارى بين البلدين إلى أفاق جديدة وزيادته لأكثر من عشرة أضعاف عن مستواه الحالي. والعمل على التعاون فى مجال الاستثمار، وتأسيس مجلس أعمال مشترك يساهم فى دفع العلاقات الاقتصادية بين البلدين، شهد الرئيسان مراسم التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم المشتركة بين الجانبين. تتضمنت الاتفاقيات تعزيز التعاون بين وزارتى خارجية البلدين، والتعاون فى مجالات العلاقات الاستثمارية الثنائية، والرياضة، والزراعة، والعدل، والسياحة، والشباب، والآثار والتراث الثقافى والمتاحف، التعليم العالى، ومنع الازدواج الضريبى والتهرب الضريبى.

بروتوكولات التعاون ومذكرات التفاهم بين البلدين

- في 1992 وقع البلدان على بيان مشترك لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الدولتين.

-في 1992  تم توقيع اتفاقية تعاون اقتصادى وعلمى وفنى، واتفاقية النقل الجوى، واتفاقية تشجيع وحماية الاستثمارات، واتفاقية التبادل التجارى.

- في 1992 توقيع وزارة الصناعات الغذائية الأوزبكستانية وشركة السكر والصناعات التكميلية المصرية على اتفاقية تعاون.

- في 1992 التوقيع على 4 اتفاقيات للتعاون بين "معهد طشقند" للدراسات الشرقية، وجامعات "القاهرة، والزقازيق، وأسيوط"، ومركز الدراسات الشرقية بجامعة القاهرة، وتوقيع برنامج تنفيذى لاتفاقية التعاون العلمى والثقافى الموقعة بين "معهد طشقند" وجامعة الأزهر، وتوقيع اتفاقية تبادل افتتاح المراكز الثقافية والتعليمية.

- فى سبتمبر عام 1993، تم التوقيع على بروتوكول التعاون فى مجال الشؤون الإسلامية والأوقاف.

- فى مايو عام 1995 تم التوقيع على اتفاقية التعاون فى مجال التعليم بين وزارتى التعليم فى كلٍ من البلدين، واتفاقية بين وزارة تعليم أوزبكستان، وجامعة الأزهر، واتفاق بشأن التعاون العلمى بين جامعتى طشقند والقاهرة.

- فى أكتوبر عام 1995 وقع الطرفان على اتفاقية بشأن التعاون السياحى.

- في 1996 تم إنشاء اللجنة الأوزبكية المصرية المشتركة برئاسة وزيرى الاقتصاد فى كل من البلدين التى عقدت أول دورة لها فى طشقند فى يونيو عام 1996، وقد أقيم خلال انعقادها معرض للمنتجات المصرية شاركت فيه 62 شركة مصرية، وتنعقد اللجنة مرة كل سنتين فى طشقند والقاهرة بالتناوب.

-فى 2007 تم افتتاح خط جوى مباشر من شركة الخطوط الجوية الأوزبكستانية إلى القاهرة.

ووفقًا لهذه الاتفاقيات، قدم الصندوق المصرى للتعاون مع دول الكومنولث التابع لوزارة الخارجية المصرية عديدًا من المِنَح التدريبية المتخصصة لأوزبكستان فى مجالات نقل الخبرة والتدريب فى المراكز والمعاهد العلمية المصرية، وشملت أكاديمية الشرطة، والمعهد المصرفى، ومعهد الدراسات الدبلوماسية، والجهاز المركزى للتنظيم والإدارة، ومركز المعلومات، واتخاذ القرار برئاسة مجلس الوزراء المصرى، والهيئة العامة لتنشيط السياحة، والمعهد القومى للنقل، والمركز الدولى للزراعة، ومعهد الدراسات الإستراتيجية، واتحاد الإذاعة والتلفزيون، والمركز الدولى للتدريب والاستشارات، وهيئة كهرباء مصر ومعهد التبّين للدراسات المعدنية.

- فى 2014 أعيد تأسـيس جمعية "الصداقة المصرية الأوزبكية"، كما تم تشكيل جمعية مماثلة فى الإسكندرية.

- في 2018 شهدت زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى، إلى أوزبكستان، توقيع 11 اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين الجانبين :

*توقيع الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، وقهرمان قورانبائيف، رئيس المجلس المركزى لاتحاد شباب اوزبكستان، مذكرة تفاهم للتعاون فى مجال الشباب بين وزارة الشباب والرياضة فى مصر واتحاد الشباب باوزبكستان، بهدف المساهمة فى تطوير وتقوية علاقات الصداقة بين الشباب البلدين.

*توقيع الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى ووزير التربية البدنية فى أوزبكستان، مذكرة تفاهم في مجال الرياضة بين مصر وأوزبكستان، بهدف تبادل المدربين والحكام فى مختلف الالعاب الرياضية وتبادل الخبرات فى الاساليب التدريبية الحديثة واقامة المباريات الودية بين الفرق الوطنية والتعاون فى مجال تنمية السياحة الرياضية، وتبادل الخبراء فى المجال الرياضى.

*توقيع الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى مع وزير الزراعة الاوزبكستانى، مذكرة تفاهم بين وزارتى الزراعة فى مصر واوزبكستان، للتعاون فى الثروة الحيوانية وتبادل العلماء والخبراء وتنفيذ البحوث المشتركة بين المؤسسات والمنظمات البحثية والعلمية فى كلا البلدين فى مجالات الإنتاج الزراعى. *توقيع الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى ووزير التعليم العالى الاوزبكستانى، اتفاق للتعاون بين مصر واوزبكستان فى مجال التعليم العالى، بهدف تشجيع وتيسير تبادل اعضاء هيئة التدريس والمدرسين، وتبادل المنح الدراسية، ودعم المساعدة المشتركة فى مجالات التعليم العالى والفنى والمهنى.

*توقيع الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى ونائب رئيس مجلس الوزراء الاوزبكستانى، مذكرة تفاهم للتعاون بين الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة ولجنة الدولة للاستثمار باوزبكستان، بهدف تعزيز العلاقات الاستثمارية الثنائية، وانشاء اطار عملى لتعزيز الاستثمارات الثنائية وتبادل الخبرات، وتذليل اى عقبات تحول دون نمو وزيادة الاستثمارات وتبادل وفود الأعمال والزيارات والتعاون فى التنظيم المشترك للمؤتمرات.

*توقيع المهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة، اتفاق للتعاون بين وزارتى العدل فى مصر واوزبكستان، وذلك لتطوير التعاون فى مجالات التدريب والتطوير المهنى للموظفين القانونيين وتبادل التراث القانونى والتحكيم والوساطة، وسن القوانين وفقا لدستور البلدين.

*توقيع المهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة، ووزير الثقافة في أوزبكستان، مذكرة تفاهم بين وزارة الآثار بجمهورية مصر العربية ووزارة الثقافة بجمهورية أوزبكستان فى مجال الآثار والتراث الثقافى والمتاحف، بهدف دعم تبادل المنح وطبع الأبحاث الثنائية فى مجال الآثار، وتدعيم المبادرات فى مجال حماية وحفظ التراث الثقافى بالبلدين، وتشجيع إنشاء علاقات ثنائية بين المتاحف للعمل على الإسهام فى المشاريع البحثية المشتركة.

*توقيع المهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة، مع وزير الخارجية الاوزبكستانى، اتفاق لإزالة الازدواج الضريبى بين حكومة مصر وحكومة أوزبكستان، وذلك بهدف تشجيع الاستثمار والتبادل التجارى والتعاون الاقتصادى بين البلدين وتجنب الازدواج الضريبى ومنع التهرب من الضرائب على الدخل.

*توقيع المهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة، مع نائب رئيس مجلس الوزراء الاوزبكستانى، اتفاق للتعاون فى مجال السياحى بين مصر واوزبكستان، بهدف خلق ظروف ايجابية لتطوير وتوسيع التعاون السياحى بين البلدين، والمشاركة فى الأسواق والمعارض السياحية، وتبادل المعلومات والخبرات وجذب الاستثمارات فى مجال السياحة.

*توقيع سامح شكرى، وزير الخارجية، مع نظيره الاوزبكستانى، كل من برنامج تعاون بين وزارتى خارجية البلدين لعامى 2019 و2020 واتفاقية بشأن الاعفاء من الحصول على التأشيرات لحاملى جوازات السفر الدبلوماسية.

- فى 21/2/2023 شهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، ونظيره الأوزبكي الرئيس شوكت ميرضيائيف، توقيع ٩ مذكرات تفاهم بين البلدين، بقصر الاتحادية، وذلك خلال زيارة رئيس أوزبكستان لمصر على مدار يومين، وجاءت كالتالي:
1. مشروع برنامج للتعاون بين وزارة الخارجية بجمهورية مصر العربية ووزارة الخارجية بجمهورية أوزبكستان 2023/2025.
2. مشروع مذكرة تفاهم بين الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة بجمهورية مصر العربية ووكالة الترويج الاستثماري بوزارة الاستثمار والصناعة والتجارة بجمهورية أوزبكستان.
3. مشروع خطة العمل المشتركة بين الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة بجمهورية مصر العربية ووكالة الترويج الاستثماري بوزارة الاستثمار والصناعة والتجارة بجمهورية أوزبكستان (2023-2024).
4. مشروع اتفاق للتعاون بين وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي بجمهورية مصر العربية ووكالة وقاية النباتات والحجر الزراعي التابعة لوزارة الزراعة بجمهورية أوزبكستان في مجال وقاية النباتات والحجر الزراعي.
5. مشروع مذكرة تفاهم للتعاون بين المجلس المصري للاعتماد والوكالة الأوزبكية للتنظيم الفني.
6. مشروع مذكرة تفاهم بين الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية بجمهورية مصر العربية ومركز الحضارة الإسلامية بأوزبكستان التابع لمجلس الوزراء بجمهورية أوزبكستان.
7. مشروع مذكرة تفاهم بين الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية بجمهورية مصر العربية وأكاديمية العلوم (معهد أبي الريحان البيروني للدراسات الشرقية).
8. مشروع مذكرة تفاهم للتعاون بين وزارة التعاون الدولي بجمهورية مصر العربية ووزارة الاستثمار والصناعة والتجارة بأوزبكستان في مجال تبادل الخبرات.
9. مشروع مذكرة تفاهم للتعاون بين وزارة الصحة والسكان بجمهورية مصر العربية ووزارة الصحة بجمهورية أوزبكستان في مجال الصحة. 

- فى 14/12/2022 قام وفد مصرى من ممثلي شركات الطيران المصرية وشركات السياحة وممثلى كبرى الفنادق والمنتجعات السياحية المصرية بزيارة لأوزبكستان للمشاركة في المعرض السياحي الدولي بمدينة طشقند تحت عنوان "السياحة على طريق الحرير"، ومع تصنيف مصر مرتين كإحدى أهم المقاصد السياحية للسياح الأوزبك خلال عام 2022.
قالت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر في طشقند: بلغ عدد رحلات الطيران الجوية المباشرة بين البلدين إلى ما يقرب من 34 رحلة شهرياً على متن أربعة شركات طيران مصرية وشركة أوزبكية واحدة. كما شاركت السفيرة في ورشة العمل الموسعة التي نظمتها شركة خطوط طيران البحر الأحمر مع منظمى الرحلات السياحية إلى مصر من شركات السياحة الأوزبكية، حيث تمت إتاحة الفرصة لممثلى الفنادق والمنتجعات السياحية المصرية الكبرى عرض الإمكانيات التي تتمتع بها والعروض المميزة التنافسية والتسهيلات التي تستطيع تقديمها للسياح الأوزبك.
شهدت أعداد السائحين الأوزبك الذين يزورون مصر للسياحة زيادة كبيرة خلال العامين الأخيرين.

- في 31/8/2022 أكد سفير أوزبكستان بالقاهرة منصوربيك كيليتشيف أن السياحة من المجالات الواعدة للتعاون حيث يزور عدة آلاف من السائحين الأوزبك المعالم التاريخية وكذلك قضاء إجازاتهم في المنتجعات السياحية في مصر، مشيرًا إلى تسيير 10 رحلات طيران شارتر بين طشقند وشرم الشيخ والقاهرة لنقل السائحين منذ عام 2019 بينما 7 مايو الماضي شهد بدء تسيير رحلة طيران منتظمة بين طشقند وشرم الشيخ، وأضاف أن بلاده تسعي لجذب السائحين المصريين لزيارة المعالم التاريخية الفريدة في مدن مثل سمرقند وبخاري وطشقند وخوارزم.. معربا عن أمله في التعاون مع شركات السياحة المصرية ومنظمي الرحلات من أجل تعريف الشعب المصري بتاريخ أوزبكستان.

- في 5/6/2022 استقبل، ، خالد العناني وزير السياحة والآثار بمكتبه بمقر الوزارة بالزمالك، السفير تمانسوربيك بختياروفيتش كيليشيف سفير دولة أوزبكستان بالقاهرة، وتم مناقشة سبل تعزيز أوجه التعاون بين مصر وأوزبكستان على المستوى السياحي والأثري، والعمل على زيادة أعداد السائحين الوافدين إلى مصر من أوزبكستان، حيث بلغت، خلال عام 2021، ثلاثة أضعاف أعداد السائحين الوافدين منها خلال عام 2019، كما تم بحث سبل زيادة عدد رحلات الطيران بين مصر وأوزبكستان، حيث أن هناك 4 شركات طيران تسيير رحلات بين البلدين، ومن جانبه، أشار سفير أوزبكستان بالقاهرة إلى أن المقصد السياحي المصري يعد من أهم المقاصد السياحية بالنسبة للسائح الأوزباكستاني، حيث إنه يعد واحدًا من أفضل 3 مقاصد سياحية يفضل السائح الأوزباكستاني السفر إليها، كما أكد على العلاقات الوطيدة التي تربط بين مصر وأوزبكستان على المستوى الحكومي والشعبي والتي تمتد بجذورها إلى عقود عديدة مضت، معربًا عن رغبة بلاده في الاستفادة من الخبرات المصرية في مجالات السياحة والآثار والمتاحف، وخلال اللقاء تم الاتفاق على عقد عدد من ورش العمل في مجال الضيافة والآثار والمتاحف، بالإضافة إلى عقد اجتماعات موسعة خلال الفترة القليلة القادمة، بين الجانبين، على أن يضم الاجتماع الأول عدد من الخبراء في مجال السياحة وممثلي الاتحاد المصري للغرف السياحية ونظرائهم من دولة أوزبكستان وذلك للاستفادة من الخبرات المصرية في مجال السياحة ومناقشة سبل دفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة لمصر من أوزبكستان

- فى 9/4/2021 قامت أميرة فهمي سفيرة مصر لدى أوزبكستان، بزيارة إلى مدينة سمرقند التقت خلالها بنائب رئيس وزراء أوزبكستان وزير السياحة "عزيز عبد الحكيموڤ" الذي يشغل أيضاً منصب عميد جامعة "طريق الحرير" الدولية للسياحة ومقرها مدينة سمرقند، حيث أشادت السفيرة بالجهود التي تبذلها أوزبكستان لتطوير قطاع السياحة. تناولت المقابلة إمكانية الاستفادة من الخبرات المصرية في مجالات تنشيط السياحة والفندقة وترميم الآثار والمخطوطات، فضلاً عن التعاون بين كليات السياحة في البلدين، لاسيما في مجال إدارة المتاحف، كما تم التطرق إلى تسيير عدد أكبر من رحلات طيران بين المدن المصرية والأوزبكية.

- فى 3/11/2020 استقبل د. خالد العناني السفير ايبيك عارف عثمانوف سفير دولة أوزبكستان، والذي حرص على لقاء الوزير لتوديعه قبيل انتهاء مدة خدمته كسفير لبلاده في القاهرة، ناقش الجانبان تعزيز التعاون بين البلدين في مجال ترميم وتوثيق الآثار وخاصة المخطوطات والعمل علي تبادل الخبرات بين البلدين في هذا المجال وتدريب الأثريين والمرممين، بالإضافة إلى جذب مزيد من الحركة السياحية الوافدة من أوزبكستان الي مصر.

- فى مايو 2018، زار القاهرة وفد من ممثلى كبرى شركات السياحة فى أوزبكستان، لبحث التعاون السياحى مع مصر والإعداد لتسيير خط طيران مباشر بين البلدين.

منذ عام 1993 يعمل فى طشقند "مركز التعليم والعلوم المصري" الذي ينظم دورات دائمة لتعليم اللغة العربية، ويقوم بنشاطات ثقافية متنوعة.

تقدم مصر حوالي 20 منحة دراسية للطلابالأوزبكستانيين لدراسة اللغة العربية بالجامعات المصرية، و20 منحة دراسية للحصول على درجتي الليسانس والبكالوريوس.

يوجد مركز ثقافى مصرى بطشقند يدرس به حوالى 2000 طالب اللغة العربية عن طريق مجموعة من الخبراء المصريين.

شاركت مصر فى العديد من الأنشطة والأسابيع الثقافية والفعاليات الثقافية مثل "مهرجان الحان الشرق"، ومن جانبها تشارك اوزبكستان بصورة منتظمة فى معظم الفاعليات الثقافية المصرية(مهرجان المسرح التجريبى- مسابقة مصر فى عيون اطفال العالم- مسابقة القرآن الكريم- مهرجان الاسماعلية للافلام التسجيلية)، كما حصل التلفزيون الأوزبكستاني على المسلسلات التلفزيونية المصرية التي بثتها القنوات الأوزبكستانية بعد دبلجتها للغات الأوزبكية والروسية، وسبق أن قام المكتب الإعلامي المصري في طشقند نيابة عن اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري بإهداء تلفزيون أوزبكستان محطة استقبال أرضية مكنته من التقاط القناة التلفزيونية الفضائية المصرية.

- فى 22/4/2024 استقبل د. رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، سفير أوزبكستان لدى مصر منصور بيك كيليتشيف والوفد المرافق له، لبحث سبل تعزيز وتعميق التعاون بين البلدين في مجال التعليم قبل الجامعى.
تناول اللقاء مناقشة تعزيز التعاون بين البلدين فى مجال تدريب المعلمين، وتبادل الخبرات، وزيادة عدد الطلاب الوافدين من دولة أوزبكستان للدراسة فى المدارس المصرية والاستفادة من خريجي التعليم الفنى المصرى فى تنمية دولة أوزبكستان.

- فى 21/2/2023 استقبل د. محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس ، سانجار اديلوف نائب وزير الزراعة الأوزباكستاني والوفد المرافق له، لبحث سُبل التعاون بين جامعة عين شمس والجامعات الأوزباكستانية، أبدي نائب وزير الزراعة الأوزباكستاني سعادته بالتطورات التي تشهدها العلاقات المصرية الأوزباكستانية، مضيفا أنه هناك 6 جامعات تعمل مباشرة تحت مظلة وزارة الزراعة بالتعاون مع وزارة التعليم العالي الأوزباكستانية منها جامعة مستقلة للقطن، رحب المتيني بالتعاون بين جامعة عين شمس والجامعات الأوزباكستانية، لافتا إلى أن قسم اللغة الروسية بكلية الألسن وهو أحد أهم أقسام الكلية، مشيرا إلى أن التعاون بين جامعة طشقند الأوزباكستانية وجامعه عين شمس وبحث تبادل الأساتذة بين الجامعيين لتدعيم هذا التعاون و تعليم اللغة الأوزباكية والروسية والتعاون في مجال الأبحاث والآثار وترميم المخطوطات والمتاحف، اتفق الطرفان علي الاستعانة بخبرات أساتذة كلية الزراعة ومعهد الدراسات العليا والبحوث الزراعية في المناطق القاحلة في مجال الزراعة وتحلية المياه.

- فى 21/2/2023 استقبل رئيس المجلس الأعلى للطرق الصوفية د. عبد الهادي القصبي وفد من دولة أوزبكستان، يضم كلا من تيمور ميرزايف وزارة الثقافة والسياحة وعبد الرسول عبد القليلوف ورئيس جمعية المستثمرين السياحيين وسعد الله أحمدوف وخبير قانوني وأولوغبك عزاموف نائب وزير السياحة والثقافة. أكد القصبي أنه يود أن يسجل موقف تعيينه كسفير لدولة أوزبكستان بالقاهرة لدعم العلاقات، وأود أن أطمئنكم أن علاقاتنا قوية وعميقة وعلينا أن نسعى إلى تفعيل ١١ اتفاقية تم توقيعها، موضحاً أنه تم التوافق على تنشيط جمعية الصداقة بين البلدين وسوف نسعى إلى تفعيلها قريباً، مشيراً إلى أن من ضمن النجاحات بين البلدين فتح خط طيران.أكد تيمور ميرزايف أن أوزباكستان تقدر المجلس الأعلى للطرق الصوفية ولا بد من التعاون في شتى المجالات والاستفادة من ذخيرة العلماء بين البلدين، موضحا أن تلك الزيارة المرتقبة جاءت لبدء العمل ووضع النقاط على الحروف متوقعا مستقبل أفضل من العلاقات بين البلدين في الفترة المقبلة، وأثناء الزيارة قام الوفد بإهداء رئيس المجلس زي صوفي من أوزبكستان، كما قام الوفد بزيارة مقام سيدنا الحسين.

- فى 20/2/2023 استقبل د.أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، د.إبراهيم عبدرحمانوف وزير التعليم العالي والعلوم والابتكار لدولة أوزباكستان، والوفد المُرافق له؛ لبحث آليات تعزيز ودعم التعاون بين الجانبين، وذلك بمبنى التعليم الخاص بالقاهرة الجديدة. تم بحث آليات أوجه التعاون بين البلدين في المجالات التعليمية والثقافية، خصوصا فرص استضافة الطلاب الأوزباكستانيين بالجامعات المصرية، مؤكدًا تقديم كافة أوجه الدعم والتسهيلات المطلوبة للطلاب الدارسين في مصر، للحصول على تجربة تعليمية مُتميزة تناول اللقاء بحث آليات التعاون العلمي والبحثي بين الجامعات المصرية والأوزباكية من خلال تقديم الخدمات التعليمية للطلاب، وأعضاء هيئة التدريس، وتبادل الخبرات حول أحدث البرامج التدريبية والمناهج الدراسية وطرق التدريس، فضلًا عن التعاون في المشروعات البحثية ذات الاهتمام المُشترك بين الجانبين.

- فى 20/2/2023 التقت د. نيفين الكيلاني، وزيرة الثقافة، نزاربيكوف أحمدوفيتش وزير الثقافة والسياحة بدولة أوزبكستان، والوفد المرافق له، لبحث سُبل تعزيز التعاون الثقافي بين الجانبين. دعت الكيلاني، الجانب الأوزبكستاني للمشاركة في المهرجانات والفعاليات الفنية والموسيقية التي تنظمها وزارة الثقافة بمصر.

- فى 19/2/2023 استقبل د. شوقي علام -مفتي الجمهورية، رئيس الأمانة العامة لدُور وهيئات الإفتاء في العالم، وفدًا أوزبكستانيًّا رفيع المستوى برئاسة د. مظفَّر كاملوف، مستشار رئيس جمهورية أوزبكستان، رئيس أكاديمية أوزبكستان الإسلامية الدولية، وبحضور د. نور الدين خالق نظر، رئيس إدارة مسلمي أوزبكستان المفتي العام؛ لبحث أوجه تعزيز التعاون الإفتائي بين دار الإفتاء وأوزبكستان.ابدى فضيلة المفتي استعداد دار الإفتاء المصرية الكامل لتقديم كافة أشكال الدعم العلمي والشرعي للمسلمين في أوزبكستان، وكذلك تدريب الطلاب على مهارات الإفتاء من خلال برامج تدريبية تمتد إلى ثلاث سنوات. أبدى د. مظفَّر كاملوف تطلعه إلى مزيد من التعاون مع دار الإفتاء المصرية والتنسيق لإرسال عدد من الطلاب للتدريب على مهارات الإفتاء والاستفادة من خبرات دار الإفتاء المصرية في هذا الشأن، وكذلك تبادل الزيارات والخبرات، مؤكدًا سعادته بعضوية سماحة مفتي أوزبكستان بالأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم؛ مما يفتح آفاقًا كبيرة للتعاون، وفي نهاية اللقاء دعا د. مظفر كاملوف، فضيلة المفتي لحضور المؤتمر العلمي الإسلامي الذي تستضيفه مدينة سمرقند بجمهورية أوزبكستان، وإلقاء محاضرة علمية بأكاديمية أوزبكستان الإسلامية الدولية. 

- فى 24/6/2022 استقبل د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، السيد منصور بيك كليتشيف سفير أوزبكستان لدى مصر، لبحث سبل في مجالات (الصحة والتعليم العالي والبحث العلمي)، وذلك في إطار تعزيز الروابط والعلاقات الثنائية بين الدولتين، بحث الجانبان آليات تفعيل التعاون بين الجامعات المصرية ونظيرتها في أوزبكستان، وتشكيل فرق عمل مشتركة بين (مصر وأوزبكستان) بالإضافة إلى تبادل الخبرات في مجالات المياه والطاقة، فضلاً عن تبادل الزيارات بين الأساتذة والخبراء في مصر وأوزبكستان، لبحث سبل التعاون في البرامج التعليمية والمشروعات البحثية بما يخدم البلدين، وكذلك التبادل الطلابي، أوضح «عبدالغفار» أن الوزير أكد على تقديم منح للطلاب من دولة أوزبكستان للدراسة في مصر، والاستفادة من الخبرات المصرية في تدريب الأطباء والأطقم الطبية بدولة أوزبكستان من خلال تنظيم ورش عمل ودورات تدريبية؛ للاستفادة من الكوادر الطبية المتميزة في مصر، أشاد سفير أوزبكستان، بالاستراتيجيات التي تتبعها الدولة المصرية للارتقاء بالقطاع الصحي، ومدى كفاءة الخدمات الطبية المقدمة لمواطنيها، كما أشاد بمجال التدريب الطبي المهني المقدم للأطباء وأطقم التمريض من خلال أكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي والمهني، ودعا الدكتور خالد عبدالغفار، لزيارة مدينة طقشند عاصمة دولة أوزباكستان، لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

- فى 15/3/2022 في إطار الاحتفال بالذكرى الثلاثين على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين مصر وأوزبكستان، وتزامنًا مع الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، ألقت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة جمهورية مصر العربية في طشقند، محاضرة في أكاديمية أوزبكستان الإسلامية الدولية حول مكانة المرأة في المجتمع المصري، وآفاق التعاون بين مصر وأوزبكستان في مجال التعليم العالي والفرص التعليمية المتاحة للطلاب الأوزبك للدراسة في مصر، أكدت السفيرة على أن آفاق التعاون بين مصر وأوزباكستان في مجال التعليم العالي كبيرة، منوهة إلى أنه يتم حاليًا مراجعة الاتفاقيات الموقعة بين البلديّن فى المجالين التعليمي والثقافي للبناء عليها وتفعليها، كما تتم حاليًا صياغة مذكرات تفاهم عديدة بين الجامعات المصرية والأوزبكية، مستعرضة مبادرة ادرس فى مصر وما تُتيحه من فرص للطلاب غير المصريين للدراسة فى الجامعات المصرية الحكومية والأهلية والأجنبية وما توفره من مزايا للطالب غير المصري، أشار د."زوهيدجون إسلاموف" وكيل الأكاديمية للأبحاث العلمية والابتكار، إلى أن مصر وأوزبكستان تعاونتا تاريخيًا في المجالات الثقافية والتعليمية والعلمية والاجتماعية والاقتصادية، معربًا عن سعادته بتطور العلاقات بين البلدين في الوقت الراهن بالمعنى الحقيقي، ومشيرًا إلى تطلع الأكاديمية للتعاون مع الجامعات المصرية واعتزازه بأن أغلب أساتذة الأكاديمية درسوا فى مصر.

- فى 3/3/2022 بمناسبة الاحتفال هذا العام بالذكرى الثلاثين على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين مصر وأوزبكستان، قامت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر فى طشقند، بتسليم الكتب المُهداة من وزارة الثقافة المصرية والوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية إلى المكتبة الوطنية لأوزبكستان ”مكتبة علي شير النوائي“ فى حفل تضمن افتتاح قسم لتدريس اللغة العربية بالمكتبة للمرة الأولى منذ إنشائها، بمشاركة واسعة النطاق من جانب الأساتذة المصريين والعرب والأوزبك الذين يدرسون اللغة العربية، أبدت مديرة المكتبة الوطنية ”أوميدا تيشبايوفا“ تقديرها البالغ لمبادرة الحكومة المصرية بإهداء المكتبة كُتباً قيمة، معربةً عن اعتزازها بالتعاون مع مصر. وأشارت إلى أن تلك الكتب من شأنها إثراء قسم الكتب العربية في المكتبة، كما أن تأسيس قسم لتدريس اللغة العربية بمشاركة أساتذة مصريين يؤكد على قوة العلاقات بين الجانبين واستمراراً للدور التنويري الذي اضطلعت به مصر منذ تأسيس العلاقات الدبلوماسية مع بلادها.

 

- فى 18/12/2021 شاركت أميرة فهمي سفيرة مصر في طشقند في الاحتفال الذي نظمه معهد اللغات الأجنبية بمدينة سمرقند بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية، الذي يُعقد هذا العام تحت عنوان "اللغة العربية والتواصل الحضاري"، أشارت السفيرة في كلمتها إلى الدور المحوري للغة العربية في الربط بين الشعوب والثقافات والحضارات، ونشر مبادئ التعايش والمساواة بين البشر في كافة أنحاء العالم وأهميتها في إعلاء القيم الإنسانية والعلم والفن والثقافة، مُشيدةً بالدور الهام للعلماء الأوزبك في تاريخ اللغة العربية ومساهمتهم في نقل المعرفة والعلم عبر القرون والحفاظ عليها لتصل للأجيال التالية. كما أبدت سعادتها بما لمسته من تطلع لدى الشباب الأوزبكي لتعلم اللغة العربية وحرصهم على إتقانها. وأعربت في هذا الصدد عن حرص مصر على تعزيز كافة أواصر التعاون بين مع أوزبكستان، بما فى ذلك من خلال التعاون الوثيق بين الجامعات المصرية والأوزبكية، رحب عميد معهد اللغات الأجنبية بمشاركة السفيرة المصرية في الاحتفال، وبما يعكس مدى التقارب الثقافي والترابط بين شعبي مصر وأوزبكستان، مشيراً إلى الارتباط التاريخي للشعب الأوزبكي باللغة العربية منذ وصول الإسلام إلى بلاده، اجتمعت السفيرة برئيس المعهد نائب حاكم سمرقند د. "إلهام توختاسنوف" لبحث سبل تعزيز التعاون مع الجامعات المصرية المناظرة وعلى رأسها كليتي الألسن والآداب، بما في ذلك من خلال التبادل الطلابي، والتعاون الأكاديمي والبحثي في مجال تدريس اللغات الأجنبية. كما قدمت السفيرة المصرية للمعهد مجموعة من الكتب الخاصة بتدريس اللغة العربية لغير الناطقين بها والكتب الثقافية على رأسها كتاب شخصية مصر كإهداء من الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية.

 

- في 24/7/2021 أكدت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر لدى جمهورية أوزبكستان، أن افاق التعاون الثنائي بين القاهرة وطشقند غير محدودة وان القيادة السياسية في البلدين اولى اهتماما كبيرا بالفرص المتاحة امام الشباب، وأكدت أيضاً تشابه أولويات مصر وأوزبكستان إلى حد كبير، وأن الشباب على قمة سلم الأولويات، وحرصت في هذا الخصوص على إبراز الفرص التعليمية المتاحة للطلاب غير المصريين للدراسة الجامعية وما بعد الجامعية في مصر، بما في ذلك في التخصصات الجديدة التي تعد بمثابة تخصصات المستقبل، لاسيما في إطار مبادرة "إدرس في مصر" تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، ومميزات الدراسة في مصر، وأعلنت السفيرة أنه يتم التخطيط حالياً لفعاليات الاحتفال العام القادم بمرور 30 عاماً على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وقرب افتتاح قسم خاص بمصر في المكتبة الوطنية لأوزبكستان لتدريس اللغة العربية مجاناً لرواد المكتبة، وأنه سيتم تسليم المكتبة عدداً من الكتب القيمة باللغة العربية هدية من وزارة الثقافة المصرية.



- فى 22/1/2021 التقت أميرة فهمى سفيرة مصر فى طشقند، بمديرة مكتبة "علي شير النوائي" (المكتبة الوطنية لأوزبكستان) "أوميدا تشباييفا"، تناولت المقابلة سبل تعزيز علاقات التعاون بين المكتبة الوطنية ومكتبة الإسكندرية، بما فى ذلك دراسة تجديد بروتوكول التعاون بينهما خلال الفترة القادمة، فضلاً عن تنظيم زيارات فى إطار تبادل الخبرات فى مجال إدارة المكتبات، وذلك لتعزيز العلاقات الثقافية التاريخية بين البلدين، تم بحث سبل المشاركة في معارض الكتب في البلدين، والتى تأجل موعد عقدها لحين اتضاح التبعات التي ستفرضها جائحة كورونا، ودراسة خطوات التعاون المستقبلية عقب عودة الأوضاع لطبيعتها.

 

- فى اغسطس 2018 صرح مدير "مركز الحضارة الإسلامية" في أوزبكستان بأنه سلم خلال زيارته للقاهرة دعوة من الرئيس الأوزبكي شوكت ميرضيائيف إلى الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ليزور أوزبكستان في منتصف أكتوبر القادم..

 

- فى مايو 2018 زار القاهرة وفد من ممثلي كبرى شركات السياحة في أوزبكستان وذلك لبحث التعاون السياحي مع مصر والإعداد لتسيير خط طيران مباشر بين البلدين خلال شهر أكتوبر المقبل.

 

- فى فبراير 2018 استضاف متحف الفن الإسلامي فى القاهرة معرضاً للصور فوتوغرافية من أوزبكستان وذلك فى إطار الاحتفال بالذكرى السنوية 25 لإقامة العلاقات الدبلوماسية، افتتح المعرض رئيس قطاع العلاقات الخارجية بوزارة الثقافة والسفير الاوزبكستانى فى القاهرة السيد/أويبك عثمانوف تحت عنوان "تاريخ اوزبكستان وما وراء النهر عبر مدن طريق الحرير العظيم"، أطلعت السفيرة على المخطوطات النادرة المتوفرة باللغة العربية، وكذلك المخطوطات التى كُتبت عن مصر باللغات الفرنسية والفارسية والتركية. وعقب انتهاء المقابلة، قامت السفيرة بجولة تفقدية لأقسام وقاعات المكتبة، بما فى ذلك تلك المخصصة للتحول الرقمى ولتعليم رواد المكتبة الوطنية، خاصة من الشباب، اللغات الأجنبية، وكذلك معامل تحويل الكتب الورقية إلى محتوى مسموع، وذلك لإتاحة فرص معرفية للأصحاء والمكفوفين على حد سواء.

تعاون برلماني

- فى 15/11/2021 التقت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر في طشقند، برئيسة البرلمان الأوزبكي"تانزيال نارباييفا"، تناول الاجتماع سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين لاسيما على صعيد التعاون البرلماني وتفعيل دور مجموعات الصداقة البرلمانية في البلدين وتبادل الخبرات التشريعية بين البرلمانين، وبمناسبة الاحتفال العام القادم بمرور 30 عاما على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين مصر وأوزبكستان، تم الاتفاق على التعاون لتنظيم فعاليات تليق بتلك المناسبة، والتنسيق لتحقيق نتائج ملموسة للتنفيذ الفعلي للاتفاقيات التي تمخضت عنها الزيارة التاريخية للرئيس السيسى إلى أوزبكستان في سبتمبر 2018 .

التعاون في مجال النقل

- فى 16/1/2021 التقت أميرة فهمي سفيرة مصر في طشقند، مع "إلهام روستاموفيتش ماخاموف" القائم بأعمال وزير النقل الأوزبكي، وتناول اللقاء سبل تعزيز التعاون بين مصر وأوزبكستان في مجال النقل لكونه من القطاعات الخدمية الحيوية في البلدين، بحث الجانبان سبل تنفيذ الأفكار المشتركة التي تدعم جهود البلدين نحو تحقيق التنمية المستدامة، بما في ذلك تطوير البنية التحتية التي تشمل الطرق والسكك الحديدية، وإمكانية تبادل الخبرات في مجالات مشروعات البنية التحتية الإقليمية في مجال النقل، وكذا إمكانية التعاون لتنمية قدرات الكوادر البشرية التي تعمل في هذا المجال.

الكهرباء والطاقة
فى 19/2/2023 استقبل د. محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة النائب الاول لوزير الطاقة الاوزباكستاني Akhmed khadjaev. Azim وذلك لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون وفتح فرص الإستثمار بين مصر واوزبكستان K تناول اللقاء بحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين في مجال الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة ومجالات كفاءة استخدام الطاقة .أشاد النائب الاول لوزير الطاقة الاوزباكستاني بالعلاقات المتميزة التى تربط بين البلدين مؤكداً على ضرورة دعم وتعزيز تلك العلاقات.أعرب عن رغبة بلاده في التعاون مع مصر مشيداً بالخبرات والنجاحات التى حققها قطاع الكهرباء المصري في مشروعات الطاقة المتجددة التي تعد مصدراً من مصادر بدائل الطاقة والهيدروجين، وكذلك المساهمة فى مجالات كفاءة استخدام الطاقة.

التعاون فى مجال الصحة

- فى 9/5/2023 التقى د. خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، سفير أوزبكستان لدى مصر "منصوربيك كيليشيف"، لبحث سبل تعزيز التنمية وتعميق التعاون بين البلدين في القطاع الصحي.تناول الاجتماع مناقشة نتائح التعاون والشراكة القائمة بين البلدين في مكافحة الفيروسات الكبدية، ومدى استفادة الجانب الأوزبكستاني من التجربة المصرية في القضاء على فيروس سي، من خلال بناء القدرات وتدريب الأطقم الطبية، وتوفير الإمدادات الطبية والعلاجية من الجانب المصري إلى الجانب الأوزبكستاني.ناقش الجانبان إقامة تعاون مشترك بين المؤسسات الطبية والعلاجية والدوائية في كل من مصر وأوزبكستان، فضلاً عن التعاون في مجال مكافحة الأمراض الوبائية، في إطار العلاقات الوطيدة بين البلدين الصديقين بما يساهم في توفير أفضل الخدمات الطبية لشعبي البلدين.كما ناقشا وضع خطة لاستقبال مرضى الحالات الحرجة خاصة في أمراض القلب من دولة أوزبكستان، بمستشفيات مدينة شرم الشيخ، وذلك بالتنسيق مع هيئة الرعاية الصحية، حيث أعرب الوزير عن استعداد مصر لتقديم أوجه الرعاية الطبية للمرضى بأوزبكستان، من خلال المستشفيات والمعاهد والمراكز التابعة لوزارة الصحة. 

- فى 19/2/2023 استقبل السيد د.تامر عصام، رئيس هيئة الدواء المصرية، وفد وكالة تطوير الصناعة الدوائية بجمهورية أوزباكستان، برئاسة د. لوغبيك إغماموف، النائب الأول لرئيس وكالة تطوير الصناعة الدوائية، وممثلين عن إدارة العلاقات الدولية بالوكالة، وذلك بحضور عدد من قيادات هيئة الدواء المصرية. تم بحث سبل التعاون المشترك بين البلدين، وتبادل الخبرات بين هيئة الدواء المصرية ونظيرتها الأوزبكية في شتى مجالات العمل الرقابي، بما يسهم في تعزيز التبادل التجاري في مجال المستحضرات والمستلزمات الطبية.تم اصطحاب الوفد الأوزبكي في جولة تفقدية لمعامل الهيئة الرقابية بفرع المنصورية، حيث تم استعراض الأجهزة الرقابية الحديثة، والبنية التحتية المتطورة التي هدفت إلى الارتقاء بمنظومة العمل الرقابي المصري، وساهمت بدورها في حصول مصر، ممثلة في هيئة الدواء المصرية، على مستوى النضج الثالث في الاعتماد المتقدم من منظمة الصحة العالمية في مجال اللقاحات.

- فى 28/9/2022 التقت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر في طشقند، مع "بخزود موساييف" وزير الصحة الأوزبكي، لبحث أوجه تعزيز التعاون الثنائي المستقبلي في مجال الصحة والصناعات الدوائية بين مصر وأوزباكستان.

تناول اللقاء سبل التعاون بين البلدين في مجال بناء قدرات الكوادر الطبية الأوزبكية وتعزيز التعاون بين الجامعات والأكاديميات العلمية المتخصصة المصرية والأوزبكية فى مجال الدراسات المتعلقة بالطب والصيدلة، بما فى ذلك تشجيع التبادل الطلابى والأكاديمى في مجالىّ الطب والصيدلة وتقديم منح للطلاب الأوزبك للدراسة فى مصر. كما أعرب الوزير الأوزبكي عن تطلع بلاده للمزيد من الدعم والتعاون بين الجانبين في مختلف المجالات.

الجالية المصرية

فى 16/2/2023 ضمن مبادرة "ساعة مع الوزيرة" عقدت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج لقاء تفاعليا مع ممثلي الجالية المصرية في أوزباكستان أدارت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، حوارًا مفتوحا مع المشاركين حرصت خلاله على استعراض استراتيجية عمل الوزارة منذ توليها المسئولية متضمنة أهم المحفزات والتيسيرات التي عملت عليها الوزارة استجابة لطلبات المواطنين بالخارج والتي تتضمن التيسيرات والخدمات في مجال "التعليم والتأمين والإسكان وتذاكر الطيران العائلية وشهادات الادخار الدولارية "أكدت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر لدى أوزبكستان، سعادتها بالوجود في الاجتماع الافتراضي مع وزيرة الهجرة والسفراء الحضور، مثمنة جهود السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة للتواصل مع كافة الجاليات المصرية بالخارج، والسعي في إيجاد حلول لأية تحديات تواجههم بجانب تلبية احتياجاتهم المختلفة، مشيرة إلى أن الجالية المصرية في اوزباكستان مميزة للغاية وتضم كوادر عدة في مختلف المجالات، طلب أعضاء الجالية المصرية في أوزبكستان تقديم تسهيلات من شركة مصر للطيران، وتوفير خط طيران مباشر بين القاهرة وطشقند، وعدم اقتصارها فقط على شرم الشيخ، مما يساعد على تشجيع المصريين وكذلك الأوزبكيين لزيارة مصر بشكل مستمر، مؤكدين أن الأوزبكيين لديهم حب كبير لمصر ورغبة في زيارتها والتعرف على معالمها السياحية، ودعم تعزيز الروابط الثقافية بين البلدين.أكدت السفيرة سها جندي أنها ستنقل هذا المقترح إلى السيد وزير الطيران لبحث إمكانية تنفيذه لصالح مواطنينا في أوزباكستان، حتى يستفيدوا أيضا من التخفيضات على تذاكر الطيران للعائلات المصرية، والسعي أن تشمل التخفيضات خطوط طيران شركة آير كايرو، كونها المستخدمة للتنقل بين مصر وأوزباكستان.

إستمع إلي الفقرة الكلامية